قصة اسراء غريب التى اثارت ضجة كبيرة علي مواقع التواصل الاجتماعي 

in News AR


– قصة قتل الفتاة اسراء غريب من بيت لحم

 

اسراء غريب (21 عاماً ) فتاه لديها شغف كبير بالحياه ولديها أحلام واسعه بان تصبح مشهوره في مجال عملها ” ميكب ارتست ” ، حيث كانت تعمل من منزلها في هذا المجال ، وتكسب أجراً جيداً.


 

بدأت قصتها على مواقع التواصل الاجتماعي عقب نشر صديقه اسراء تفاصيل الظروف الأخيره التي عاشتها .

 

وبحسب ما نشرته صديقتها فان القصه بدأت حين تقدم شاباً لأسرتها لخطبتها ، وثم خرجت برفقه شقيقته وبعلم والدتها للتعرف عليه بشكل أوسع بإحدى مطاعم المدينه ،وقاموا بالتقاط فيديو قصير ونشرته على حسابها على الانستغرام ، وثم قامت بنت عمها التي شاهدت الفيديو بإخبار والدها وأشقائها عن الفيديو الذي رافقه تحريضاً شديداً على سمعه العائله والفتاه بخروجها مع الشاب دون اكمال كتب الكتاب ( وتظهر ابنه عمها في تسجيل الفيديو تتحدث لها اسراء وهي تعاتبها قبل وفاتها ) .

 

واضافت صديقتها : ” عقب ذلك قام زوج اختها واشقائها بضربها بشكل مبرح (لاحظوا الكدمه الموجوده على يدها في أخر صوره )، وفسخوا خطبه الشاب ” ، كما اخبرتها اسراء بذلك .

دخلت اسراء المستشفى بسبب كسر في عامودها الفقري مش شده التعنيف ، لحقوها إلى المستشفى وضربوها هناك ، منعوا الجميع من التدخل بحجه أن زوج اختها الشيخ محمد الصافي واخوتها إيهاب وبهاء ووالدها يستخرجون الجني منها ، لكن ممرضه قامت بتسجيل صوت صراخها واستنجادها بالشرطه كما يظهر بالفيديو ، أخرجت من المستشفى ثم ضربت على رأسها ما تسبب في دخولها بغيبوبه وتوقف قلبها ، وذلك بعد إفاده شهود عيان بتهديد أخيها القادم من كندا بأنه سيقتلها عندما تعود من المستشفى الى البيت ، وبالفعل هذا ما حدث .